الناشر و رئيس التحرير : محمود كريشان
التاريخ : 2019-01-10
الوقت : 02:13 pm

د. أبوعمارة يكتب: يوميات مدير مدرسة حلقة (8)

الهلال نيوز-بقلم: الدكتور محمد أبوعمارة
مدير عام مدارس الرأي
في بداية يوم دراسي وبعد حضوري للطابور الصباحي، دخلت إلى مكتبي وبدأت أتصفح البريد الصباحي وفجأة...
-دكتور
-نعم
-هناك حاجة كبيرة بالسن تريد مقابلتك، ومضى وقت طويل وهي تنتظرك...
-دعيها تدخل (وتدخل إمراة كبيرة بالسن جميلة الطلّة)
-تفضلي يا خالتي....
-خالتي؟!! "يخلخل عظامك شكلك قد أبوي، لا أكون هازة سريرك!!"
-طيب تفضلي يا آنسة...
-شوف شكلك ناوي على شر آنسة!! والعشر ولاد والبنتين اللي جبتهم هدول من وين؟!
-طيب تفضلي (نقطة)
-أيوا هيك اقعد أعوج واحكي كويس، أنت مدير المدرسة...
-نعم أنا مدير المدرسة، أي خدمة بقدر أقدملك اياها...
-والله بصراحة أنا جاي ومش عارفة من وين أبدى
ويطرق الباب وإذ بمديرة المدرسة تصطحب معها إحدى الفتيات ويدور الحوار...
المديرة : دكتور لو سمحت، أنا هاي الطالبة يئست منها!
أنا: خير يا مس ليش ؟!
الحاجة: ليش يا أختي شو عاملة هالمكوية!!
المديرة: اتطلعي بشكلها، هاد شكل طالبة بالله عليك...
أنا موجهاً حديثي للمديرة: خلي كلامك معي يا مس، شو مالها الطالبة شو عاملة...
الحاجة: اتطلع على وجهها ألف لون ولون والحلاق اللي على ذنيها شوف شوف وبنطلونك شو اللي ممزعه ياقليلة الحيا!! فعلاً اللي استحوا ماتو...
أنا للحاجة: لو سمحت، لا تتدخلي يا... يا... يا... يا إنتِ ..
الحاجة : اسمي رشا مش يا انتِ... إلى إسم أما ولا مفكرني نكره!!
انا: ماشي يا ست رشا لو سمحت مش شغلك، سعادة المديرة أرجو منك اصطحاب هذه الطالبة الى غرفة المرشدة واستدعاء ولي أمرها ومعالجة الموضوع...
المديرة: حاضر دكتور ولكن والله أنا ما نزلت عندك الا لأنه كل أنواع العقوبة والإرشاد ما نفعت مع هاي الطالبة وأنا والمرشدة والمعلمات أحبطنا منها...
أنا موجهاً حديثي للطالبة: يا بنتي عاجبك كل يوم اللي بيصير ليش ما تلتزمي بالتعليمات المدرسية وترتاحي وتريحينا...
الطالبة: دكتور، أنا مش حاسة إني عاملة إشي غلط ماما وبابا موافقين على لبسي وشكلي بس انتو عقليات قديمة ومو راضيين تتطوروا، شوفوا الأمريكان وين وصلوا ولا حد بحكي لحد ليش لابس هيك وليش عامل هيك!!
الحاجة: يسخام والله أبوك وامك راضيين!! هما أبوكي وامك امريكان يا فصعونة!!
الطالبة : آه راضيين ومو أمريكان!!
الحاجة: والله لو أبوك وأمك قدامي لأقطع شبشبي على جنابهم، حسافة على هالجيل!!
أنا : لو سمحت يا رشا ما تتدخلي، حضرة المديرة لو سمحت توجهي للمرشدة وأنا بفهما شو تعمل...
المديرة: أمرك دكتور، وتغادر الغرفة مصطحبة الطالبة....
أنا: تفضلي يا رشا، أؤمري!!!
الحاجة : ما يؤمر عليك ظالم يا مدير والله بصراحة أنا مش عارفة من وين أبدا الحكي، بس زي ما بتعرف ابني وليد....
* ويفتح باب المكتب ويدخل أحد المعلمين
- دكتور، لوسمحت فاضي..
انا: لا والله مشغول...
الاستاذ: بس الموضوع مهم جداً...
أنا: تفضل استاذ...
الاستاذ: دكتور طلاب الصف الخامس مغلبيني كثير، متنمردين وبصراحة مؤذيين ووقحين...
الحاجة : عزااا طلاب الخامس ضربوك يا استاذ يا عيب العيب!!
الاستاذ : لا يا خالتي...
الحاجة: يخلخل عظامك ما أقل ذوقك أنا خالتك ليش شو شايفني...
الاستاذ: مش قصدي الاساءة والله بس الاولاد مشاغبين جداً وبصراحة ناقصهم ترباية...
الحاجة: ولعاد انت شو بتعمل، فعلاً استاذ من القلة !!
أنا : رشا لو سمحت ما بطلعلك تتدخلي...
الاستاذ : مين رشا؟!!
الحاجة : والله لو معي عصاي لأكسرها على جنابك استاذ واقع
أنا : رشا لو سمحت، هلأ بطلعك برة المكتب!!
الحاجة : وعلى ايش تطلعني من المكتب، خلص بسكر ثمي، وبقعد ساكته.
انا: طيب يا استاذ خلص انا بطلع بعد شوي معك وبنعالج الموضوع، انتظرني شوي... كملي يا ست رشا شو ماله ابنك وليد؟!
الحاجة: والله زي ما أنت عارف وليد ابني...
وفتح باب المكتب ويدخل مجموعة من الطلبة دكتور لو سمحت شوفلنا حل مع معلم العلوم!!
انا: شو ماله معلم العلوم؟!
الطلبة : دكتور طول وقته ماسك تلفونه بالحصة وبصراحة ما بنفهم عليه!!
وأثناء حديثهم يخترق الصفوف معلم العلوم وهو يرتدي بنطال جينز ساحل ويرفع شعره بطريقة غريبة ويقول : دكتور هذول "كزابين" !!!
الحاجة : مين هاظ؟!
أنا : استاذ العلوم!!
الحاجة: هذا استاذ ؟!
الطلبة : نعم استاذ العلوم!!
أنا : أحكي يا استاذ شوفي، شومال الطلاب
الاستاذ: دكتور هدول "ئليلين" أدب بعترضوا على كل شي
الحاجة : ماتشد حناكك، ليش بتحكي هيك، أما جيل مايص..
انا: رشا ما تتدخلي...
الاستاذ والطلبة معاً: مين رشا؟!!
الحاجة: أنا رشا ولا مش عاجبكم وتمسك عصا موجودة بالمكتب وتبدأ بضربهم يلا انقلع أنت وياه، استاذ هامل وطلبة واقعبن...
أنا: رشا، ما بصير تعملي هيك!! وشو بدك أصلاً احكي اللي بدك اياه وغادري المكتب!!
الحاجة : وعلى ايش بطلع لحالي أما تعليم، شو هالجيل لا استاذ نافع ولا طالب نافع فعلا يا ريت ترجعوا لأيام زمان كيف كان الاستاذ لما يمشي بالشارع الكل يوقف ويتخبى، الاستاذ اللي كان أب ومعلم ومسؤول والطالب بنعلموا الحياء والأخلاق واحترام الآخر قبل ما بنعلمه القراءة والكتابة، كنا انطلع اولادنا رجال وبناتنا خوات رجال....
حسافة عليكم من جيل... والله الواحد بخجل منكم....
وغادرت الحاجة المكتب بخطوات هادئة وسط سكوت الجميع....
فلحقت بها... رشا طيب شو كان بدك ليش اجيتي على المدرسة...
رشا: اجيت ادور على حل لمشكلة ابني وليد... طلعت المشكلة مشكلة كل الجيل...
أنا : طيب شوهي المشكلة يا حجة؟؟
الحاجة : فكر بتعرف لحالك!!
تركتها وأنا افكر بالعديد من المواضيع،و عدت لأحل مشكلة المعلم والطالبة ومعلم العلوم....

   
الإسم
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الهلال نيوز الإخباري' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .

الاردن الاخبار , اخبار الاردن, عاجل من الاردن , المحافظات الاردنية ,الطقس بالاردن
اخبار الاردن
الاردن اليوم
أكشن اليوم العربي Action Today Action Today