الناشر و رئيس التحرير : محمود كريشان
التاريخ : 2018-12-17
الوقت : 10:55 am

مجحم الخريشا.. لمصلحة من؟..

الهلال نيوز - للحديث ابعاده خاصة و ان تكون تصغي لكلام رجل دولة وطن بحجم الوزير و النائب الاسبق مجحم بن حديثة الخريشا ، السياسي المخضرم و ابن قبيلة انجبت المجاهدين و الجنود و الشهداء .
الخريشا القادم من مضارب والده الشيخ ابن الشيخ حديثة الخريشا ، مدمجا بمكارم الاخلاق و قيم تربى عليها يقول : الشتم ليس من سجايا الاردنيين ، و ان رمز الملك مصان بحدقات العيون ، و الهاشميين صمام الامان لهذا الوطن ، و انه اسدى النصيحة لقيادات الاخوان المسلمين ، ان لا يرتهنوا لتعليمات التنظيم الدولي ، و ان يلتصقول بوطنهم ، و يتشبثوا بقيادة الهاشميين ، الذين وفروا لهم الحماية في وقت كانت رؤوسهم مطلوبة لاكثر من بلد عربي و مسلم حتى ! ...
يزيد و يسترسل الخريشا في حديث الانتماء و الحرص على المصلحة الوطنية : نحن نحب الاردن بلا "غرض" او "هوى" .. ربما نتحفظ على بعض السلبيات و ابرزها وجود الفاسدين و حليقي الرؤوس و "جماعات الديجيتال" في مفاصل رسمية مهمة ، و هؤلاء ربما لا يعلمون اين تقع "القويرة" و "الموقر" و "كفر جايز" على خريطة الوطن .. نتحفظ على اخطاء مسؤولين في "مستشارية العشائر" .. نرفض بشدة تطاول فئة قليلة من المتسللين للحراكات الشعبية الاصلاحية ضد رموز الدولة .. نحن مع الاصلاح و تجفيف منابع الفساد .. مع هذا الوطن ، الذي نعلم كيف شيده الاباء و الاجداد ، بالصبر و التحدي .. و دافعوا عن ثراه الطهور ، الى اخر الزمان .. و اخر الدم ..
بدورنا نقول كلمة حق لوجه الله تعالى : لمصلحة من يتم تغييب و اقصاء هكذا رجال مثل مجحم الخريشا ، عن المشهد السياسي و الوطني و في هذه الظروف الدقيقة ، التي يحتاج هؤلاء الذين "ما بدلا تبديلا" عن محبة الاردن و خدمة شعبه و عرشه !!
مع التذكير هنا ان "مجحم الخريشا" لا يجمعنا به "خوف" او "طمع" .. لكنه الذي يجمعنا عشق "الاردن" .. و الدنيا لمن عشق !!
 
   
الإسم
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الهلال نيوز الإخباري' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .

الاردن الاخبار , اخبار الاردن, عاجل من الاردن , المحافظات الاردنية ,الطقس بالاردن
اخبار الاردن
الاردن اليوم
أكشن اليوم العربي Action Today Action Today