الناشر و رئيس التحرير : محمود كريشان
التاريخ : 2018-11-04
الوقت : 02:51 pm

«موشيه شيكو» سفاح تصفية الفلسطينيين.. مفتش عام لشرطة الاحتلال (فيديو)

الهلال نيوز-حالة من الجدل أثارها قرار تعيين مفتش عام الشرطة الجديد في إسرائيل، موشيه إدري، والذي تمت المصادقة عليه أول أمس بأوامر من وزير داخلية الاحتلال، جلعاد أردن، خلفًا للمفتش المنتهية ولايته، روني ألشيخ.
ولم ينبع الخلاف حول تعيينه من كونه اشتهر بقمع الفلسطينيين وتصفيتهم لأن ذلك يتوافق مع سياسات الكيان المجرمة، وإنما رفضه جاء بسبب حسابات أخرى داخل دولة الاحتلال ووجود علاقات تربطه بمتورطين في اتهامات بالفساد.

تطرف ديني
يبلغ "إدري" اللواء المتقاعد في الشرطة، والذي تولى العديد من المناصب المهمة بهذا الجهاز 51 عامًا، خريج إحدى المدارس الدينية المتطرفة في حيفا، ومتزوج من سيدة تدعى "عليزا" ولديه 3 أطفال، ورغم احتفاء جهاز الشرطة به إلا أن هناك خلافا على شخصه، البعض يراه لا يصلح، وأخرون يرون أنه يجب منحه الفرصة أولًا قبل معارضة توليه المنصب.

أصحاب الصهيونية الدينية كانوا أول من احتفلوا بتوليه هذا المنصب كونه خريج المدارس الدينية، وتعلم في مدرسة دينية ثانوية في مستوطنة بني عكيفا.

العنف ضد الفلسطينيين
ورغم تخوف بعض الإسرائيليين من أنه لن يكون قائدًا كما يريدون، خاصة في بطشه مع الفلسطينيين، إلا أن تاريخه مع الجانب الفلسطيني عنيف جدًا وخاصة حينما تولى منصب مدير جهاز الشرطة في القدس في الفترة بين 2014 إلى 2016، وفي عهده اغتالت شرطة الاحتلال العشرات من الشباب الفلسطيني تحت ذريعة تنفيذ عمليات لمجرد الاشتباه، وخلال عام واحد من عهده في جهاز الشرطة تم إعدام نحو 30 فلسطينيًا بحجة تنفيذ عمليات طعن.

وشارك في العديد من العمليات في لبنان من بينها عملية "كاحول حوم" لاستهداف مؤسس جبهة تحرير فلسطين، أحمد جبريل، عام 1988، وفي عام 1985 انضم إدري لكتيبة جولاني ثم التحق بعد ذلك بدورة الضباط.

رفاقه في الوحدة يقولون إنه برز خلال خدمته العسكرية، وقال آدي كرمي، عضو في وحدة الاستطلاع في جولاني: "هناك تحمس كبير لدى الشرطة من قرار تعيينه للمنصب الجديد".

علاقات مشبوهة
انضم "إدري" إلى الشرطة الإسرائيلية في عام 1990 ومن بين المناصب التي تولاها في السابق منصب قائد شرطة تل أبيب سابقًا، كسكرتير أمني، ورئيس هيئة العمليات في وزارة الأمن الداخلي، ورئيس قسم المرور، وغيرها من المناصب الشرطية.

ويرجع السبب الرئيس لمعارضته هو وجود علاقات مشبوهة بينه وبين أعضاء متهمين بالفساد والحصول على رشاوى في حزب "إسرائيل بيتنا" الذي يترأسه وزير جيش الاحتلال، أفيجدور ليبرمان.

الدلع شيكو
صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية ذكرت اليوم الأحد، أن "شيكو" هو اسم الدلع الخاص به منذ الصغر حيث كان يناديه والده إلى أن أصبح معروفًا به حتى عندما دخل الخدمة العسكرية ولكن في الجيش تم تعديل الاسم إلى شيكو الصغير للتفرقة بينه وبين قائد آخر أكبر منه كان يدعى شيكو الكبير.
   
الإسم
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الهلال نيوز الإخباري' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .

الاردن الاخبار , اخبار الاردن, عاجل من الاردن , المحافظات الاردنية ,الطقس بالاردن
اخبار الاردن
الاردن اليوم
أكشن اليوم العربي Action Today Action Today