الناشر و رئيس التحرير : محمود كريشان
التاريخ : 2018-06-26
الوقت : 05:25 pm

دخلك يا زيزفونه..!


الهلال نيوز - كتب: محمود كريشان
نستذكر باعتزاز مؤسس الأغنية الاردنية وشيخها، المرحوم توفيق النمري الذي مضى اردنيا، نقيا، طيبا، مدججا بصبره وانتمائه ونقاء سريرته، تاركا ارثا خالدا من الغناء الوطني القشيب، المسكوب في ألحانه العذبة وصوته الشجي، لتكون تدوينا حقيقيا للأحداث الوطنية في زمن جميل!..

نكتب عن توفيق النمري..عن الغناء القشيب المنذور لقواتنا المسلحة الاردنية «الجيش العربي»، كبرى مؤسسات الوطن، وعنوان الأمن والاستقرار، ونبع الطيب والشهامة.. الذي كان ولا يزال الغناء له نبضا تخفق بحبه قلوب ابناء الوطن، لأن الجيش فاتحة اعراس الارض، وصوت عندليب الاغنية الاردنية يعلو في لحظات عصيبة، معانقا الفضاء ليكون بمثابة توجيه معنوي للجيش والناس، ممارسا مهامه بشحذ الهمم مع انبعاث الصوت الحماسي في رائعة: «مرحى لمدرعاتنا..رمز القوة لبلادنا..إن نزلت للميدان..تحمينا من العدوان..وتخلي النصر في جالنا»..

نستذكر زمن توفيق النمري الذي كان فيه الفن من أجل الفن..برنينه العذب الصافي، ومعدنه النفيس الغالي، الذي لا تمحوه سنوات، ولا تعصف به أنواء، يستعيد بريقه وتبرز قيمته، ويبدو الاجمل كلما حضر، وفي كل مرة نراه أو نسمعه يعطر مسامعنا باللحن والمعنى والكلمة والصوت الصافي، بعيدا عن اجهزة تنعيم الصوت، والكترونيات تجميله التي تستخدم في هذا الزمن!..

عموما وحتى لا نخرج عن الموضوع رغم اننا لم ندخل فيه!.. نمضى برفقة سجل النمري الناصع بالتميز بعوده ووتره وصوته وبحة العشق العذري، وفي بريق كلماته النابعة من محب حقيقي بإبجديات معطرة بالجوري الشهري والياسمين وزهر الدفلى، فينساب الصوت معاً في سحر وجاذبية تطريبية متقنة، وقفلات من النادر أن نعثر عليها اليوم!..

اليوم يغيب عنا احد الذين بعثوا فينا عشق الفوتيك والجغرافيا، وحفر فنه وصوته في عمق وجداننا الوطني، وهو ينشد أجمل الأغنيات والقصائد ليكون رفيقنا في لحظات تجلي، ومبعث سلطنتنا في لحظات الفرح، بأناقة بالغة، بنقرات عوده وإيقاعه على وقع النغمات، والاستماع الدقيق إلى قفلاته التطريبية ووصلات التقاسيم، يجود عبقات السلالم الموسيقية المبدعة، التي رسخت للأغنية الاردنية هوية مستقلة قادمة من اريج «حسنك يا زين» و»قلبي يهواها البنت الريفية» و»ضمة ورد من جنينتنا» و»دخلك يازيزفونة» و»ناداني وناديته» و»بين الجناين» و»يا غزيل» و»على ضفافك يا بردى» و»لوحي بطرف المنديل» و»البنت الريفية» و»قلبي يهواها» و»دخلك يازيزفونه» و»ريفية وحامله جره»!..

رحم الله سنديانة الأغنية الاردنية ومؤسسها..وأعاننا المولى على احتمال الاصوات النشاز في زمن الغناء الرديء!..

kreshan35@yahoo.com

 
   
الإسم
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الهلال نيوز الإخباري' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .

الاردن الاخبار , اخبار الاردن, عاجل من الاردن , المحافظات الاردنية ,الطقس بالاردن
اخبار الاردن
الاردن اليوم
أكشن اليوم العربي Action Today Action Today