الناشر و رئيس التحرير : محمود كريشان
التاريخ : 2018-05-27
الوقت : 11:01 pm

"عقيل" محبوس فيها.. وبلاها..!

كتب: محمود كريشان
خلال جلسة اقرب ما تكون شبيهة بـ"تحضير الأرواح" سعى "عقيل" لاستعراض مواهبه المتعددة، ومنها خبرته في الطب النفسي و"الغيبيات"، عندما اكد امام حشد من المواطنين تواجدوا في مقهى الأوبرج العماني الشهير، ان "حكومة الملقي"، مسؤولة عن حالة الكآبة والاحباط التي يعيشها الاردنيون، من خلال التنفيعات التي لامس خيرها اصدقاء "الملقي" ومحبيه!..
في غضون ذلك ارتشف "عقيل" كباية ماء وليس "كونياك" اردني، وقال بصوت جهور : ان توزيع الحكومة المغانم والمناصب على اصحاب الرئيس ومريديه هو استهتار حقيقي صارخ، بنبض الشارع ووجع الناس، وقد اصابتهم قرارات الدوار الرابع في صميم فقرهم وصبرهم، فاعتبرها تسديدا للفواتير، ووعودا بمصالح شخصية، وضربات مباشرة من اقصى الملعب في مرمى المواطن، المغلوب على امره!
واصل "عقيل" حديثه الساخن، وقد اقسم باغلظ الايمان بأن الحكومات فقدت جوهرها ومضمونها، الذي من المفترض ان يحفل بالحقائق والمواقف والاعتبارات الوطنية، مشيرا ايضا الى أن مسلسل ارتفاع الاسعار في بلدنا يواصل عرضه المستمر، بقرارات من المكاتب المكندشة الوثيرة في الدوار الرابع.. لافتا ان الارقام الفعلية تشير الى ارتفاع نسب اصابة المواطن الغلبان بضغط الدم..والكوليسترول..والجلطات بنوعيها(القلبية والدماغية)، بالاضافة الى السكري بطبيعة الحال..
وعودا الى بدء لفت "عقيل" الى ان المناصب تحولت في عهد الحكومات الحديثة ومنها حكومة الملقي "الرشيدة جدا"، تحولت الى "لعبة مجانية" مثل الالعاب الالكترونية "الاتاري" و"البلايستيشن"، انطلاقا من تقنيات "الريموت كونترول" مثلا!، مبينا في ذات الوقت، ان ديكور الحكومة في الاصلاح ومكافحة الفساد ما هو الا "ضحك على اللحى" وإلا فأين لصوص بالفوسفات وبيع "العبدلي" وغيرها من الملفات "المسكوت عنها" وابرزها "سكن كريم" الذي تم لفلفة طوابقه، وما يجري في مؤسسة الاسواق الحرة منذ سنوات!..متسائلا فيما اذا كان الباشا "م.ذ" هو المتهم الوحيد في كل قضايا الفساد في الاردن!
في تلك الاثناء ومع تدفق الحضور الذين من ضمنهم "رادارات بشرية"..طق "عقيل" لثمة شماغه لاخفاء دموعه وقال بصوت مبحوح ذو فحيح سحري: قسما بجلال الله ان فواتير سفرهم ومياوماتهم واطعمتهم، هي من بطاقات معالجتنا في المستشفيات الحكومية، ومن رسوم كتبنا المدرسية، ومن اثمان ادويتنا، وضرائب دفعناها..... يا جماعة هؤلاء ليسوا منّا ولسنا منهم !؟؟؟؟
ترقرق الدمع سخيا من عيون الجميع، واعلن "عقيل" انه سيعرض شماغه للبيع وبأبخس الأثمان .. !
احد المتواجدين اصابته الدهشة، من جرأة "عقيل" دون اكتراث او خوف ! ، فتدخل ووضح اسباب تلك الجرأة..الغير معهودة وقال : يا اخوان "عقيل" وخلال ايام قليلة سيتم "تكفيته" الى "دار خالتة" في جوايكو "الجويدة"، او في سويسرا "سواقه".. بسبب تراكم الاقساط الشهرية لمؤسسة الاقراض الزراعي، ومؤسسة تنمية اموال الايتام، و"بنك القاهرة/ عمان" ايضا !
بمعنى اوضح ، عقيل محبوس محبوس .. محبوس فيها وبلاها ..عقيل لن يخسر شيئا !
 
   
الإسم
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الهلال نيوز الإخباري' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .

الاردن الاخبار , اخبار الاردن, عاجل من الاردن , المحافظات الاردنية ,الطقس بالاردن
اخبار الاردن
الاردن اليوم
أكشن اليوم العربي Action Today Action Today