الناشر و رئيس التحرير : محمود كريشان
التاريخ : 2018-05-13
الوقت : 09:28 am

"الإخوان" في حكومة "بدران"..!


الهلال نيوز- يقول رئيس الوزراء الأسبق طاهر المصري، في مذكراته: طلب مضر بدران أن أدخل في حكومته في نهاية كانون الأول 1990، وكان هذا في مكتبه في مجلس الأمة، فاعتذرت له، لقناعتي بأن بدران لم يكن يخطط لإدخال القوى الديمقراطية في حكومته، كما كنت مقتنعا بأن وجود الإخوان المسلمين وحدهم في حكومة بدران سوف يجعل الحكومة رهينة لقراراتهم.
قلت لـ"مضر" عندما طلب مني المشاركة في حكومته، ولتجاوز العقدة التي ذكرتها قبل قليل، أن يُدخِل في الحكومة ممثلين عن التيار الديمقراطي، لكنه قال لي: بأن التيار لا يرغب في الدخول، وبعد ثلاثة أيام من ذلك الاجتماع، وفي 1-1-1991 طلبني بدران لبيته، وأبلغني بأن دخولي في حكومته هي رغبة الملك الحسين، وطبعا امتثلت لرغبة الحسين رحمه الله.
بعد لقائي مع مضر في مكتبه أبلغني أن أداء اليمين الدستورية ظهر نفس اليوم، وخرجت من عنده، وإذ بـ"عبدالله النسور" يدخل بعدي، وقد عرفت بعدها بأن مضر أراد أن يُدخل النسور في الحكومة، لكن أبو زهير طلب من مضر أن يكون نائبا لرئيس الوزراء، ورفض مضر أن يوزر "النسور"، لكن بقيت علاقتهما مميزة. طبعا قبل أن يبلغني بدران برغبة الحسين دخولي الحكومة وزيرا للخارجية، التقيت الوزير إبراهيم عزالدين، وسألني ماذا قررت، وقبل أن أجيب، قال لي: شارك فالحكومة بعد التعديل لن تطول لأكثر من 6 أشهر.
 
   
الإسم
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الهلال نيوز الإخباري' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .

الاردن الاخبار , اخبار الاردن, عاجل من الاردن , المحافظات الاردنية ,الطقس بالاردن
اخبار الاردن
الاردن اليوم
أكشن اليوم العربي Action Today Action Today