الناشر و رئيس التحرير : محمود كريشان
التاريخ : 2018-02-14
الوقت : 07:32 pm

حدث في قصر الحُمر..!

الهلال نيوز- يقول رئيس الوزراء الاسبق مضر بدران في مذكراته انه وفي حكومته الثانية لما طلب الراحل الحسين تشكيل مثل هذا المجلس، كان ينظر للمدى البعيد، رحمه الله، وكان يريد للشخصيات السياسية، أن تشارك في مسؤولية القرار السياسي، ولو من منطلق النصيحة والاستشارة.. أذكر بأني وعبد الحميد شرف توجهنا إلى الراحل الحسين في قصر الحمر، وعرضنا قائمة أولية من الأسماء، وكان من بين تلك الأسماء قاسم الريماوي، الذي رشحه شرف، لامكانياته العالية في الأداء.. قرأ جلالة الملك الأسماء، ولما وصل لاسم قاسم الريماوي، قال: لماذا ليس عبدالله الريماوي، استغرب عبد الحميد شرف، وقال للحسين: حرام يا سيدي هيك.. بتهلك ابو عماد (بدران).. فقلت: فهمت الرسالة.. وطلبت من الراحل الحسين القائمة، واستأذنت للذهاب، وإعادة كتابة الأسماء، واقترحت أسماء من خيرة رجال المعارضة الوطنية، وأذكر منهم: جعفر الشامي وأمين شقير وعبدالله الريماوي، وشخصيات من الحزب الشيوعي ويساريين.. لقد كان مجلسا قويا، بشهادة السياسيين في تلك المرحلة، وبأن أنزه انتخابات لم تكن لتأتي بهؤلاء جميعا، أعضاء في مجلس النواب

   
الإسم
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الهلال نيوز الإخباري' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .

الاردن الاخبار , اخبار الاردن, عاجل من الاردن , المحافظات الاردنية ,الطقس بالاردن
اخبار الاردن
الاردن اليوم
أكشن اليوم العربي Action Today Action Today