الناشر و رئيس التحرير : محمود كريشان
التاريخ : 2018-02-12
الوقت : 03:47 pm

التعليق الرياضي.. فوضى ووجع رأس..!

كتب: عوني فريج
قد يكون من حسن الطالع ان أسعفنا الحظ لمتابعة رواد الاعلام الرياضي الكبار في الوطن العربي ايام زمان منذ عهد الكابتن لطيف ، مرورا بثلة المبدعين اكرم صالح وموسى بشوتي ومحمد جميل عبد القادر وخالد الحربان ومؤيد البدري وعدنان بوظو وزاهد قدسي وعلي زيوار وغيرهم ..وهم الذين اثروا التعليق الرياضي بخبراتهم وغزارة معلوماتهم واسلوبهم المشوق الذي لا زلنا نذكره وكأنه اليوم رغم شح الامكانات الفنية وقتها وقلة المعلومات وندرة الحصول على النتائج والمواد المتعلقة بالحدث وهي ابسط المتطلبات التي يحتاجها المعلق الرياضي ان اراد لعمله النجاح .... زمان كان للتعليق الرياضي هيبته وحضوره باسلوب جميل بعيدا كل البعد عن الفلسفة والاسفاف ، هناك احترام لعقل المشاهد وتقدير لذوقه بحيث لم يكن المعلق وقتها في حاجة إلى الخروج عن النص الا في الحالات التي تتطلب ذلك ..ولهذا انطبعت اصواتهم في اذهان عشاقهم وباتوا رموزا يعتد بها ويذكرها من تابع ابداعاتهم تماما كما نجوم الكرة الكبار .. اليوم نجد انفسنا امام حالة متناقضة تماما مع الماضي ومختلفة كثيرا عنه حدا جعلك تترحم على ايام زمان وانت تستمع إلى بعض المعلقين وهنا لا اخصص وقد تسلحوا بكل الوان وفنون الصراخ والعويل والالفاظ الممجوجه والمفردات البعيدة كل البعد عن اجواء مباراة كروية وليست معركة حربية ...ّ!!حتى تخال نفسك امام حالة غريبة قد تكون فرضتها ظروف دخول هؤلاء الى عالم التعليق الرياضي دون ان تكون لديهم الموهبة التي تؤهلهم لهذا العمل ودون ان يتسلحوا بالخبرة والمعرفة ممن سبقوهم في هذا المجال الخطير ..! عندما تجلس لتشاهد مباراة محلية او خارجية وتستمع لمعلقين اعتقدوا لوهلة ان جلوسهم خلف الميكروفون يؤهلهم للحديث كيفما اتفق حتى ولو كان هذا على حساب اذواق ومشاعر المشاهدين.. تتساءل هل خضع هؤلاء إلى دورات متخصصة تساعدهم على التسلح بكل الوان وفنون التعليق الرياضي؟ ، وهل كل من وجد في نفسه الحماس للعب هذا الدور بات بين يوم وليلة معلقا رياضيا حتى دون مروره بامتحانات ودورات وورش عمل تقرر هل فعلا يصلح لمثل هذه المهمة أم لا؟ ...والمشكلة ان هناك من المعلقين من يدركون تماما انهم منبوذون من نفوس الجماهير ورغم ذلك يواصلون نشازهم رغما عن انوفنا ...!!!
 
   
الإسم
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الهلال نيوز الإخباري' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .

الاردن الاخبار , اخبار الاردن, عاجل من الاردن , المحافظات الاردنية ,الطقس بالاردن
اخبار الاردن
الاردن اليوم
أكشن اليوم العربي Action Today Action Today