الناشر و رئيس التحرير : محمود كريشان
التاريخ : 2018-01-08
الوقت : 09:34 am

شارع الشابسوغ.. حكاية «الشراكسة» وهم يُشرقون في بناء عمان القديمة

كتب: محمود كريشان
عمان اختالي بجمالك.. وتباهي بصمود رجالك
وامتدي امتدي فوق الغيم.. وطولي النجم بآمالك
إذاً.. الحكاية عمانية بامتياز، وتحديدا من أحد ابرز معالمها العريقة.. «شارع الشابسوغ»، والذي كان قديما واحدا من الأحياء المخملية الراقية في وسط البلد، والذي تعود تسميته تيمنا بإحدى العشائر الشركسية الكريمة والعريقة «الشابسوغ» باعتبارها انها أول من قطن هذا المكان عام 1868م تقريبا.
المؤسسون «الشابسوغ»
وبهذا الخصوص يقول محمد شابسوغ ان عشيرة الشابسوغ سكنت في حي الشابسوغ في عام 1867م - 1868 م وهو تاريخ وصول الفوج الأول من المهجرين الشراكسة قسريا، فيما كان الفوج الثاني «القبرداي و الأبزاخ» هم من وصلوا عمان بعد مؤتمر برلين عام 1878 م مشيرا الى ان الشابسوغ سكنوا المدرج الروماني و ماحولها و سفح جبل القلعة و حول سيل عمان فور وصولهم الى المنطقة في عهد الخلافة الأسلامية العثمانية.
معالم وعائلات
هذا الشارع العريق والذي يتميز بوجود الأبنية التراثية القديمة والعريقة، والذي كان يضم مخبز بور سعيد وبوفيه أبو صالح ومخيطة تيسير السلطي والقابلة القانونية أم سامي، ومقر جوازات عمان والأحوال المدنية، ومنزل أقدم رئيس بلدية لعمان «هاشم خير» ومخيطة عصام كمركجي لتفصيل القمصان، ومطعم العقيلي العريق ومؤسسه الحاج روحي العقيلي ويُديره نجله احمد العقيلي حتى يومنا هذا، وصالون قاع المدينة للكوافير العماني المحترف احمد عليان القيسي، ومعجنات بيروت والتي تتميز بإعداد اجود انوع المعجنات والسفيحة الشامية والمناقيش وفق الطرق التقليدية الشامية العريقة .
كما يوجد في هذا الشارع سوق عالية التجاري في عمارة الأيتام ويضم محال بيع الأقمشة والنوفيتيه، بالاضافة الى وجود عيادات اشهر اطباء عمان القديمة ومنهم: رافت دهني ومعين مصطفى وهبي التل وقاسم الزقة وفؤاد مهيار، ومختبرات فيضي العريقة ومشاغل تصنيع الذهب، وصالونات الحلاقة.
وقد قطنت في «حارة الشابسوغ» عائلات كريمة منها: الفايز والشابسوغ وجلوقة وقبرطاي وخير وعمر عليم والمفتي وشقم والحمصي والحوري والسعودي والحموي وكنعان «عائلة عبدالله كنعان» وهلال والصباغ وكمركجي والعقيلي وقرادة والقيسي والكردي وشبارو والسلطي وعشائر شركسية عديدة.
مجمل العشق
مجمل العشق.. هي عمان بكل معالمها الحية، حكاية اردنية منسوجة بالصبر والتحدي.. البهاء والجمال والدلال.. آصالة الإنسان وعراقة المكان.. قصيدة مجد ووجد منقوشة في جبين أهلها الكرام و:
عمان اختالي بجمالك
وازدادي تيهاً بدلالك
يا فرساً لا تثنيه الريح..
سلمت لعيني خيالك
   
الإسم
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الهلال نيوز الإخباري' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .

الاردن الاخبار , اخبار الاردن, عاجل من الاردن , المحافظات الاردنية ,الطقس بالاردن
اخبار الاردن
الاردن اليوم
أكشن اليوم العربي Action Today Action Today