التاريخ : 2017-05-27
الوقت : 12:05 pm

نبض الشارع..

الهلال نيوز- البدوي الملثم
تثير قضية إحضار وليد الكردي وجلبه من مكان اقامته الوثير في بريطانيا والمدان بقضايا فساد من خارج المملكة، جدلا متواصلا يتراوح بين الجدية في إحضار هذا الفاسد الكبير وإعادة محاكمته أمام الرأي العام، وبين استمرار موجة مكافحة الفساد بالمملكة، والتي كانت المحرك الأساسي للحراك الأردني الذي تراجع بشدة رغم الزخم الذي عرفه على وقع الربيع العربي.

وكانت محكمة أردنية الكردي قد دانت الكردي بتهم تتعلق بالفساد في اثنتين من جملة قضايا يلاحق على خلفيتها إبان رئاسته لمجلس إدارة شركة مناجم الفوسفات، وقررت تغريمه مبالغ تبلغ نحو 400 مليون دولار، في وقت ينظر القضاء بقضايا أخرى، وتحقق هيئة مكافحة الفساد بعدد من القضايا التي تبشر بمسلسل طويل من ملاحقات الرجل.

ورغم أن كبار المسؤولين في الدولة استخدموا قضية الكردي، ومن قبلها قضية مدير المخابرات السابق محمد الذهبي -القابع بسجن سواقة جنوب البلاد- كأدلة على أن لا حصانة لأي متهم بالفساد مهما كانت درجة سطوته ونفوذه فإن مسألة تنقل الكردي خارج المملكة بنوع من الحرية تثير التساؤلات عن جدية ملاحقته من قبل الشرطة الدولية (إنتربول).

للعلم.. هناك اتفاقية قضائية وقعها الأردن مع بريطانيا قبل سنوات قليلة تتيح للسلطات الاردنية جلب الكردي من لندن التي يقيم بها بشكل شبه دائم لعمان.
 
   
الإسم
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الهلال نيوز الإخباري' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .

الاردن الاخبار , اخبار الاردن, عاجل من الاردن , المحافظات الاردنية ,الطقس بالاردن
اخبار الاردن
الاردن اليوم
أكشن اليوم العربي Action Today Action Today