التاريخ : 2017-05-15
الوقت : 11:26 am

رياض ابوكركي..

الهلال نيوز-ليس دفاعا عن ابو كركي المغرق بالولاء حتى الثمالة وانتماءه المشرف بمسيرة عسكرية وعدة مواقع خرج منها ( نظيف اليد نقي الضمير )... ولكنه موضوع عام وقديم جديد ومرتبط بوطني الاردن وقضية فلسطين ...فلسطين لقبيلتي فيها شهداء برفقة صلاح الدين وقرية ابو ديس مضارب الاستراحة ما بعد تحرير القدس تشهد ليومنا هذا ... وتواصل مرورا برفد ثورة 1936 وجيش الانقاذ الذي اقام زعيمه المؤسس فوزي القاوقجي سنوات الجهاد الاولى قبل تأسيس الجيش في مضارب عباد المحاذية مسافة طويلة للضفة الشرقية لنهر الاردن بضيافة شيخ عباد كايد الختالين ورفيق الجهاد الشيخ المناضل مبارك ابو يامين ومجاهدي عباد في فلسطين بقيادة عبد الحفيظ الدرويش المناصير ... يدير الحشد والامداد للجهاد والثوار ووثائق الانكليز واحكامهم بالاعدام على الثوارفي محاكم الانتداب البريطاني توثق ذلك............
فلسطين تمثل لنا الماضي والحاضر والمستقبل ...رمز كرامة الامة والتقرب الى الله ... بعيدا عن الكذب والخداع واعلام ( دقي يا مزيكا ) وسياسة مليشيات القطرزة الامنية العربية والوقوف على باب السفارات والمكاسب المادية والولاء المدفوع الأجر الاشبه ببيع الشرف سرا والتشدق بالفضائل جهرا.
نعلم ان قفازالصهيونية الحريري وعملائها والذين يسيل لعابهم لمغرياتها المادية ثمنا للمبادئ والانتماء للاوطان، والبعض معتقدهم الديني مسلم ام مسيحي من العرب الشرفاء فالامة هي من يتعرض للهجمة وليس الحقوق المكتسبة المغلفة بظاهر الامر حقا وباطنها باطل عن المبادئ والاوطان ... ومن تخلى عن وطننا فعن أي مبادئ يتكلم .
الاردن كبير بانتمائه بتبني قضايا امته والقبض عليها كالقابض على جمر سكاكين الغدر الداخلي (من دخل بثوب حمل وكشر عن انياب ذئب )ظنا ان الاردنيين هانوا واستكانوا ...الاردن ارض الحشد والرباط وموئل الاحرار وملجأ الثوار ...ثوار الجهاد المادي ومبادئ وفكر الامة ...كل متمسك بمبادئ وحقوق الامة مجاهد والاردنيين المنتمين اسياد المجاهدين في زمن يسود الامة اليأس والاحباط تتنسم سنام امرها احفاد ابي رغال ويسود اعلامها وساساتها عبد الله بن ابي ومصادر محمية للسفارات الغربية .
فلسطين ..النازحين والاجئين .. الحقوق المكتسبة ..التجنيس بحقه وباطله
كلها تمثل قضايا وطنية مصيرية للشعب الاردني والفلسطيني يبحث خلف ابواب مغلقة دلالة التنازل و السمسرة ورخص المطالب سرا والتبجح بحقها جهرا ... هل اختار اللاجئون والنازحون من يمثلهم وينطق باسمهم وهل يرجعون لهم اثناء مفاوضاتهم ... وكما هي بيعة اريحا اتفاقا للمصالح مراكز القوى شرقي وغربي النهر سميت وحدة زورا وبهتانا ....وهل الاردني من اصل فلسطيني يستطيع ان يعبر عن رأيه صراحة بحقوقه اردنية كانت ام فلسطينية بحرية ... وهل المواطن الاردني المحروم من ابناء الحراك الشعبي او غيرهم من ابناء الوطن الشرفاء الانقياء الضمير والذين لم يستطع تلويث انتمائهم اغراء الولاء المدفوع الاجر الذي فتك بالانتماء الوطني لصالح من يحطبون بحبال الدولة للمشاريع الصهيونية التي لم تعد تخفى على احد ...
لقد وصل سيل المتامرين الزبى ... نحن عازمون صامدون في اردننا الصلب امام مؤامرا ت تحاك للامة ودرتها فلسطين وجوهرها القدس ... نحن فلسطينيون اكثر من الفلسطينيين كما هو مطلوب من الاردني من اصل فلسطيني ان يكون اردنيا اكثر من الاردني ... ليشتد عود الوطن الاردن وفلسطين عوضا عن مسؤولين تحولوا الى مندوبي مراكز قوى في مزاد للتصفية ...
( احرام على بلابلة الدوح ... وحلال للطير من كل جنس )
هذا الاردن ... كما اتسع لقتلة وصفي ورؤوس فتنة السبعين وتجار الشنطة بقضايا فلسطين ... يتسع لفكر ورأي ابنه المنتمي رياض ابو كركي .
*فاروق العبادي
 
   
الإسم
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الهلال نيوز الإخباري' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .

الاردن الاخبار , اخبار الاردن, عاجل من الاردن , المحافظات الاردنية ,الطقس بالاردن
اخبار الاردن
الاردن اليوم
أكشن اليوم العربي Action Today Action Today