الناشر و رئيس التحرير : محمود كريشان
التاريخ : 2017-05-10
الوقت : 11:19 am

كريشان يكتب: لعيون الفيصلي.. لأنثر ورد وورود..

كتب: محمود كريشان
تحت اهداب الفيصلي، يكون السهد في عيون العاشقين، وأرسم صورة فرح ازرق، وقلبي يصغي للصوت الملائكي القادم من شاعرية "فيروز": بكتب اسمك يا حبيبي.. لمن أهدي اشواقي ليلة عيدك يا فيصلي!.. ولمن اصنع قهوتي محتفلا منتشياً!.. أليس للعيد هدية وصلاة تحملها نبضات قلب وعيون تدمع فرحا ومضارب نشامى يعشقون الورد لكن يعشقون "الفيصلي" اكثر.. هو الحضن الدافئ الذي نأوي اليه ساعة همنا وحزننا نلتف بعباءته البدوية ننحني على عتباته اجلالاً وحبا يراقصنا كما الشيح والدحنون والجوري الشهري. الفيصلي بكوفيته وعباءة عشيرته وبخير "شيخه" وطيبة أهله نذكره بالغناء القشيب في صوت سميرة توفيق:(فدوى لعيونك يا اردن)و(ديرتنا الاردنية)..والوجد الممتد من اربد الى الثغر الباسم.. الفيصلي.. موال سليمان عويس: لعيون الفيصلي لأنثر ورد وورود واهدي الكرك ومعان نغمة عود.. السلط احتفت لبست عبيها السود.. وحكاية عشق كتبها بالوجد والورد حبيبنا الذي مزق قلوبنا حزنا على رحيله المفجع "نايف المعاني".. الفيصلي ترويدة زنود وجنود،اقسموا بجلال الله بأن يبقى الاردن أبيا عصيا على كل الحاقدين وهم يصدحون برائعة المشير حابس المجالي والشهيد وصفي التل: "ولفي شاري الموت لابس عسكري" الفيصلي منظمة وطنية تشرق في انفسنا بالولاء والانتماء.. واعذروني في الهوى يا اهل الملامة على رأي "محمد عبده".. لكنه العشق والدنيا لمن عشقا..! *ومضة: حبيبي تعبت الايام تنادينا نسايرها تعبنا وصحت الاحلام وفرحتنا بحاضرها.
 
   
الإسم
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الهلال نيوز الإخباري' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .

الاردن الاخبار , اخبار الاردن, عاجل من الاردن , المحافظات الاردنية ,الطقس بالاردن
اخبار الاردن
الاردن اليوم
أكشن اليوم العربي Action Today Action Today